BASY NIGHTSHADE

اذهب الى الأسفل

BASY NIGHTSHADE

مُساهمة من طرف BASY NIGHTSHADE في الجمعة أغسطس 26, 2011 5:02 pm





لم اكن علي قدر كبير من الإيمان علي أي حال
ربما لم اكن كذلك حين كنت حياً
لكن الآن الوضع إختلف كثيراً


يتحدثون عن الغرفه أعلي الكنيسه المهجوره , يتحدثون عن شر سكنها منذ امد بعيد


الجميع يتحدث
قصص تتناقلها الأجيال , يرويها الرجال بعضهم لبعض بالمحاجر الصخريه ليلا حين تعوي الذئاب في الافق
لكن للأسف .. ليست الروايه علي هذا القدر من الخطأ .


منذ وقت طويل مضي , ثلاث قرون تحديداً ظهر لأول مره بقريتنا الصغيره

.
كان وسيماً كالملائكه , أسر قلوب الكثيرين بعيناه الخضراوتان بلون الزيتون و إبتسامته الهادئه
لا .. لم يكن مثل باقي شباب القريه بضحكاتهم البلهاء و إستعراضهم الطفولي امام الفتيات ,
لم يكن لديه أصدقاء علي الرغم من انه اختلط بجميع سكان القريه تقريبا ,
حضوره بالمجالس كان قويا و كلماته كانت واضحه ناضجه حتي أرتفع رصيده عند
شيوخ القريه بشكل غير سابق
إختلف كثيرا عن الجميع و لعل هذا كان السبب الأول الذي لفت انتباه القس إليه .


السبب الثاني كان بعده التام عن الكنيسه ,
عندما يجتمع الأهالي جميعاً صباح الأحد البهيج تجده منزوياً بمكان خفي بالقريه ,
صامت كالقبر ..


فسرها الأب بضعف روحي لدي الشاب و صمت ,
و بالتالي صمت الجميع و استمرت الحياه بشكل طبيعي .


مر بعض الوقت قبل أن تبدأ الأحوال بالتبدل بقريتنا


شئ فشئ ابتعد الجمع عن الكنيسه ,
تدريجياً بدأت عادات غريبه عنا بالنمو بين الأهالي ,
لم يكن إحراق القطط جوار الكهوف أو ترديد الصلوات اللاتينيه اغربها .
الشباب لم يلاحظوا بالتأكيد
لكن و بينما هم منغمسين بطقوسهم الجديده الشاذه تلك بدأت ظلال الشك بنشب أظافرها بعقول الكبار .

و هنا ظهر السؤال الأهم


10 سنوات كامله مرت منذ أن ظهر هذا الشاب للمره الأولي بيننا , لماذا لم يتقدم به العمر ؟


كلمات بدأت تتداولها الاسر المنغلقه عن الروح الشريره التي تجول القريه
متخذه شكل بشري ,
اساطير و افكار سوداء وجدت طريقها للحياه من جديد علي
السنه الجميع .


هنا - و لحفظ الأمن - قرر القس التدخل , و صدر استدعاء للشاب الي الكنيسه ..
استدعاء تهرب منه بالطبع لكن القس كان مصراً
كالكابوس .


إزداد الشاب تشبثاً برأيه , و بليله مقمره قرر النزوح عن القريه,
قرار
أثار توجس القس , راهبي الكنيسه , و أفراد القريه علي السواء
و بالتالي تم اتخاذ قرار أكثر حزماً و
بالفعل قُبض علي الرجل و إقتادوه إلي داخل الأبواب المزخرفه عنوه
بعد
مقاومه شرسه و تدخل من رجال القريه الأشداء .


هناك و امام المذبح الفضي المضاء بالشموع ظهرت الحقيقه المروعه .


مازلت أذكر كل قطره دم و كل نظره ذعر , مازلت أسمع الصلوات و الصرخات طالبه الإنقاذ ,
الشعلات و الفؤوس المرتجفه مازال وهجها يرنو امام عيناي حتي وقتنا هذا


في ذات الليله تم إنشاء هذه الغرفه السريه أعلي الكنيسه الكبيره بالقريه ,
في ذات الليله أخذ القس عهدا من الحشود المجتمعه علي الكتمان .
و بذات الليله البارده تم تكليفي بالقبوع داخل هذه الجدران الصخريه .


أُغلِقت الغرفه للأبد و إرتفعت الصلوات خارجها دعوه للخلاص ,
ارسلت الدعوات
لجميع أهالي القريه للإحتشاد بالساحه الكبري امام الكنيسه قبل الفجر ,
كلمات رددوها لم استطع سماعها بالطبع من موقعي هذا لكنني عرفت إلام رمزت .


دونت ما حدث فوق هذه الأوراق الصفراء المهترئه
عل من يأتي بعدي يراها
لكنني كنت اعرف افضل
منذ هذا اليوم حُكم علي بالبقاء هنا
سجين الحياه الأبديه و حارساً
لغرفة المنبوذ






***********************
BASY NIGHTSHADE
BASY NIGHTSHADE

انثى
عـدد المُساهمات : 2245
تاريخ التسجيل : 17/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: BASY NIGHTSHADE

مُساهمة من طرف BRASKA في السبت سبتمبر 10, 2011 10:56 pm


ز

ز
" هذه الطفله ملعونه "
قالها ادوارد لزوجته بوجه شاحب , قالها مرارا لكنها لم تكن علي استعداد للإستماع .

" هذه الطفله ملعونه "
منذ لحظات كان يقف متسمراً جوار الباب الخشبي الأنيق بإنتظار ان تضع زوجته إليانور الصغيره بالفراش
لم ير عينا الصغيره الحالمتان تتطلعان لوالدتها ببراءه , تفادي النظر لها لكنه كان يري الكثير بتلك المرآه السوداء المسماه افكار .
تلتقط اذناه لحن متقطع تشدو به زوجته وهي تمسح برقه علي شعر الفتاه الأسود , فيبتعد عن الباب ليدور حول نفسه بجنون محاولاً الإمساك بأي خيط يقوده لحل مناسب .


بهدوء بدأت الصغيره تنشد مع والدتها , رباه اجعلها تصمت .. هو لا يطيق صوتها الطفولي الحنون خاصه عندما تبدأ بالغناء, ليس مجنوناً بل هو يعلم ماهيه المخلوق الراقد بالفراش الآن , الوحيد الذي يعلم .
يكرهها ؟ , بلي .. و بعمق .


" لِم الجو بارد هكذا ؟ . "

امتدت يده لتزيح المقعد القديم مقرباً اياه من المدفأه ليجلس محدقاً بها بشرود تام , تعبث يده المعروقه بأحد أزرار قميصه الأبيض بينما إختلطت قرقعه النيران بنبرات الصوت الحالم خلفه .

" النيران تخفت , ربما علي أن أضع المزيد من الأخشاب بالداخل "

عليه أن يتخلص من الفتاه , هكذا قرر منذ وقت طويل لكنه لم يملك الشجاعه الكافيه , جثه طفله صغيره ستثير التساؤل بالتأكيد , عندها لن يجد من يستمع إليه .. لن يصدقه احد , ربما بإستثناء قضبان السجن الحديديه البارده .
لكنه سيفعلها , عليه أن يفعلها .

" هل توقف صوت الغناء ؟ "

بتعب رفع يده ليضغط بها فوق عيناه المرهقتان ,العينان الزرقاوتان التي وجدت خيوط الشيخوخه التي لا ترحم طريقها اليهما .

" هناك شئ ما خطأ "

ادرك هذا عندما شعر بتلك القبضه التي لا ترحم تعتصر قلبه
حتي أصبح مجرد التفكير في التنفس جهداً عسيراً .


" هناك شئ ما خطأ "

بذعر حاول النهوض , نوبه قلبيه ؟ , لا .. النوبات لا تبدو هكذا , النوبات لا تصحبها ظلال ممتده تتراقص فوق جدران المدفأه امام عيناه , النوبات لا تشعر بأنفاسها الساخنه خلف أذنك .


" هذه الطفله ملعونه حقاً "

ادرك هذا عندما سمع صرخه زوجته المذعوره بالحجره , لكنه أصبح عاجزاً .. صرخ بدوره لكنه علم انها النهايه .
الظلال تزداد أمام عيناه .. تزداد ومعها هذا الألم الحارق , تتوقف صرخات زوجته .. الصمت , الطنين المؤلم بأذنه , يشعر برأسه يكاد ينفجر .


" تباً , ال.. ألم "

شئ ما يحمي هذه الشيطانه الصغيره , كان من الخطأ إنجاب تلك الفتاه .. كان من الخطأ الإفصاح عن رغبته في التخلص منها علناً . أخطاء , أخطاء ... النقاط السوداء تحتشد أمام عيناه , كف عن محاوله التشبث بأنفاسه لتتدلي ذراعه الواهنه جوار المقعد .
لكن فكرته الأخيره كانت مضحكه حقاً


" كيف تنعكس الظلال عكس إتجاه النيران ؟ "
ز



ز



BRASKA
BRASKA

انثى
عـدد المُساهمات : 602
تاريخ التسجيل : 07/11/2010
الـعَـمَـل : lycan

http://enigma.bigforumpro.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى